تادلافيل

تادلافيل أم هامر ؟ أفضل علاج لتقوية الإنتصاب

إن تادلافيل أحد أنواع أدوية التقوية الجنسية للرجال و بالرغم من إستخدام بعض النساء لذلك الدواء لأغراض معينة إلا أن السبب الرئيسي لإستخدامه هو علاج الضعف الجنسي و ذلك من خلال إفراز أكسيد النيتريك أثناء العلاقة الجنسية.

كما أنه يساعد على إتساع العضلات لزيادة تدفق الدم بشكل طبيعي ، ليس هذا فقط بل إن المادة الفعالة فى دواء تادلافيل تثبط تأثير إنزيم الفوسفودياستيريز5 المسئول عن تحطيم المادة المسئولة عن إرخاء العضلات فى العضو و يعمل ذلك على زيادة مدة الإنتصاب.

تادلافيل

تادلافيل و الأسماء التجارية له :

إن تادلافيل يعتبر المادة العلمية للعديد من الأدوية و تتميز تلك الأدوية التجارية بسرعة المفعول و الإستمرارية حيث يستمر مفعول تلك المادة فى الجسم لمدة 24 ساعة على الأقل و قد تستمر المادة بالجسم لأكثر من 30 ساعة.

و أشهر أدوية التادلافيل هي :

  • تدليس .
  • سنافى .
  • سياليس .
  • رافانا .
  • دوراليس .

هل يعمل تادلافيل على إثارة و زيادة الرغبة الجنسية ؟

إن تادلافيل يعتبر دواءً طبياً أكثر من محفزاً جنسياً فهو يعمل على زيادة الوقت و يعمل على تأخير القذف ، و لكن تلك المادة غير متصلة بالشهوة أو الرغبة الجنسية.

كم تستمر حبوب تادلافيل؟

يبدأ مفعول دواء تادلافيل بعد تناول القرص بنصف ساعة ، و يستمر المفعول حتى 24 ساعة.

مشكلة تضخم البروستاتا و الضعف الجنسي :

إن مشكلة تضخم البروستاتا أو الورم الحميد فى البروستاتا أحد المشكلات المنتشرة فى الرجال خاصة بعد سن الخمسين ، و لكن هل تؤثر أدوية الضعف الجنسي على تضخم البروستاتا؟

وفقاً لدراسة بجامعة كمبردج بولاية ماساتشوستس الأمريكية ، فإن بعض أدوية علاج الضعف الجنسي تساهم فى التحكم فى العضلات و تؤدى فى التحكم فى البول الذى يتأثر بشكل سلبى مع وجود تضخم فى البروستاتا.

و أحد الأدوية التى إنتشر إستخدامها مع وجود إصابة بورم البروستاتا الحميد هو تادلافيل ( سياليس Cialis ) و هو يعتبر الدواء الوحيد لعلاج الضعف الجنسي من قبل المصابين بالضعف الجنسي و تضخم البروستاتا الحميد ، إن تادلافيل مجاز من قبل إدارة الغذاء و الدواء الأمريكية لإستخدامه لمن يعانون من ورم حميد بالبروستاتا.

تادلافيل و إستشارة الطبيب :

يجب إستشارة الطبيب قبل تناول أحد منتجات التادلافيل ، و  إن كنت تعانى من أحد الأمراض يجب أن تستشير الطبيب و تعرض عليه الأدوية المتناولة و ذلك لأن التادلافيل يتفاعل مع العديد من أنواع الأدوية بطريقة سلبية قد تؤدى لأعراض جانبية.

هل يوجد أعراض جانبية لتادلافيل ؟

كأحد أنواع الأدوية فإن هناك العديد من الأعراض الجانبية التى ستجعلك تفكر جيداً قبل تناول أحد منتجات تادلافيل خاصة إن كنت ممن يعانون من إضطراب فى الضغط و القلب كما أنه قد يؤثر على أجهزة حيوية فى الجسم مثل الكبد و الكلى لذلك يجب العناية و المتابعة للإطمئنان على سلامة الأعضاء .

  • و بعض الأعراض الجانبية التى يمكن أن تتعرض إليها عند تناول منتجات تادلافيل هى :
  • الصداع و ألم الرأس .
  • الإسهال و الغثيان .
  • إحمرار و تورد الوجه .
  • إحتقان الأنف .
  • ألم بالمعدة .
  • إضطراب فى الرؤية ( و هو أحد الأعراض الخطيرة ) .
  • طنين بالأذن و فقدان مؤقت فى السمع .
  • صعوبة فى التفريق بين اللونين الأزرق و الأحمر .
  • قد يحدث إنتصاب مؤلم يستمر لعدة ساعات .

تناول النساء لمنتجات تادلافيل :

بعض النساء اللاتي تعانين من إكتئاب يتناولن التادلافيل للخروج من حالة الإكتئاب و لزيادة الرغبة الجنسية و لقد أثبت فعالية إيجابية بالرغم من أنه مخصص للرجال ، و لكن يحتوى الدواء على العديد من الأعراض الجانبية لذلك يفضل الأطباء أن ينصحوا بمواد فعالة أخرى .

و فى الجانب الآخر … لدينا Hammer Of Thor المعروف أيضاً بأنه منتج مشهور لعلاج الضعف عند الرجال .

Hammer Of Thor و علاج المشكلات الجنسية :

إن منتج Hammer Of Thor قد يكون مختلف قليلاً فهو يعمل على زيادة الحجم بخلاف العديد من المنتجات الأخرى و التادلافيل حيث يعمل التادلافيل على زيادة تدفق الدم و توسيع الأوردة أى يعالج المشاكل المتعلقة بالإنتصاب و سرعة القذف و لكنه يزيد على ذلك زيادة فى الحجم أيضاً .

لقد إشتهر لفعاليته الملحوظة بالنسبة للذين يقلقهم مشكلة الحجم ، و لذلك يجب أن نعرف أكثر عن هذا المنتج .

حبوب-Hammer-Of-Thor

Hammer Of Thor( المادة الفعالة ) :

إنه يتكون من العديد من المكونات :

مكونات-Hammer-Of-Thor

Hammer Of Thor و زيادة الرغبة الجنسية :

إنه أحد المنتجات القليلة التى تؤثر بشكل فعال على الرغبة الجنسية عند الرجال ، فلا تقوم بزيادة الأداء الجنسي فقط بل تقوم بزيادة الرغبة أيضاً مما يحفز الكثير على شراؤه

إنه مندرج تحت بند المكملات الغذائية مما يجعلك مطمئناً فهو ليس دواءً  بذلك لا يسبب أعراض جانبية مثل الأدوية  الأخرى كالفياجرا و التادلافيل و خلافه .

مميزاته : 

  • يعمل على زيادة القدرة الجنسية .
  • يعمل على زيادة الرغبة الجنسية مع القدرة .
  • يوثر بشكل إيجابى على الحجم .
  • مكون من مواد طبيعية .

عيوبه:

  • يفضل أداء التمرينات اليدوية مع تناوله لفائدة أفضل .
  • يجب تناول ثلاث حبوب يومياً لتحسين القدرة .

يمكنك شراء Hammer Of Thor اليوم! اضغط هنا و احصل على عرضك الخاص!

طريقة عمله :

يعمل على تمدد العضلات و زيادة تدفق الدم نحو الأعضاء التناسلية  لزيادة القوة و ذلك من خلال زيادة أكسيد التيتريك فى الجسم ، كما أن تركيبته تعمل أيضاً على زيادة نمو العضو مما يجعله أكثر فعالية من غيره من المنتجات .

هل يؤثر تناول Hammer Of thorعلى مرضى الضغط و القلب ؟

لا ، فإن مكوناته طبيعية و فعالة مما تعطي نتيجة إيجابية بدون أى آثار جانبية .

إنه لا يتفاعل مع الأدوية و العقاقير الأخرى بعكس تادلافيل الذى قد يعرض لآثار جانبية خطيرة .

أيهما أفضل … تادلافيل أم Hammer Of Thor لعلاج ضعف الإنتصاب ؟

إن كنا نتحدث عن مشكلة بعينها و هى ضعف الإنتصاب فإن كلا المنتجين يقومان بفعالية إيجابية تجاه تلك المشكلة .

بالنسبة لتادلافيل فإنه عنصر فعال أكثر بالنسبة لعلاج ضعف الإنتصاب و لكنه قد يعرضك لأعراض جانبية خطيرة أما Hammer Of Thor فإنه يقوم بنفس الغرض ، و لكن مع زيادة بعض المميزات الأخرى ، هذا بالإضافة إلى أنه لا يوجد له آثار جانبية  بعكس التادلافيل .

إن كنت تبحث عن منتج آمن فعليك ب Hammer Of Thor و الذى تضمن أنه سيعطيك نتيجة فعالة و لن يعرضك للمخاطر السلبية التى قد تسبب لك مشكلات فى الأعضاء و الوظائف الحيوية  كالكبد و الكلى .

Summary
Author Rating
1star1star1star1star1star
Aggregate Rating
no rating based on 0 votes
Product Name
تادلافيل أم Hammer Of Thor؟
Price
SAR 255
Product Availability
Available in Store Only